الأحد، 31 يوليو، 2011

رمضان كريم +خبر + عفوا سيدى





السلام عليكم



رمضان كريم والله أكرم



كل سنة وأحنا كلنا بخير يارررررب



وربنا يعود علينا الأيام دى بخير دايما امييين ياررررب



ويارررررب السنادى محدش فينا يفوته انه يستغل بركة وقت رمضان



وثواب ورحمة ربنا الواسعة وفرص التوبة الى ليها طعم خاص فى الايام المباركة دى اميييين يارررب




___________



خبر



وان شاء الله كل يومين أبتداءا بأذن الله من بكره



حنزل بوست فى موقف من حياتة الرسول صلى الله عليه وسلم



بيبين مهاراته فى تعامل مع الناس لكسب حبهم وامتلاك قلوبهم



أنطلاقا من قول



(الدين المعاملة )



المواقف دى من كتاب استمتع بحياتك



ل د।محمد عبدالرحمن العريفى



ربنا يجزيه عنا خير امييين ياررررب



ويهدينا لانتفاع بما فيه



ويجزى صديقى العزيز الjoker عنى خير لانه هو الى مهدينى الكتاب



دعوتكم ليه



_______________



جيت أقولكم كل سنة وانتم طيبيبن



وأنزل معاه بوست مش عارفه دا وقته ولا لأ



بس لقيت نفسى مفتوحة ع الكتابة



يارب يعجبكم



________________




عفوا سيدى




أنتبه.......عفوا سيدى...لقد بدأ ينفذ رصيد تحملى



وسئمت ........اليك شكوتى



فلم أعد .....أشكوى بعد اليوم لأحد سوى مولاى وناصرى



أصبحت.....تنزع روحى تدريجيا من أطراف جثتى



لم أعد.....أقوى ع تحمل بعدى عنك وغربتى


أستيقظ....أنهض...قبل ان أفقد طفولتى



قبل أن تبعثر منى أشلاء براءتى



أصبح......الشيب يخط جبينى ...يؤثر ع بقايا أبتسامتى



أضيف..... الى عمرى ألف عاما فصرت لم أعد أقدر ع حمل سنين كأبتى



أستيقظ....(أنت تعلم)....أنهض ...(أريدك حتى ثمالتى)



أرجوك ...فلا تفقدنى



واستيقظ....قبل أن أفقد طفولتى



انهض....قبل أن تبعثر منى براءتى



____________



أحبك حقا سيدى



__________



بقلمى शेमो



1رمضان



౧\౮\2011

الأحد، 17 يوليو، 2011

اصرخ






أصرخ

عندما تشعر ان مكانك لا يسعك

فتهرب الى كثيرا من الاماكن فتجدهم أيضا لا يسعونك فتريد ان تهرب من العالم كله .



اصرخ

عندما لا تستطيع أن تجلس لدقائق مع نفسك كى تحاسبها




اصرخ

عندما لاتجد أحدا ممن حولك تسعه أذنيه كى يسمعك.




اصرخ

عندما تتشوه مبادئك فلا تستطيع ان تفرق بين ما هو خطأ وما هوصواب من أفعالك.




اصرخ

عندما تجد نفسك دون معنى عند من هم أقرب الناس اليك.



اصرخ

عندما تصبح حياتك مليئة باللأنتظار تنتظر كل شىء ولا أحد ينتظرك

ولايعينك ع ذلك سوى الصبر والاحلام والامل .




اصرخ

عندما لاتخلو رأسك دائما من عراك الأفكار وعواصف المشاكل .



اصرخ

عندما تفرح فيفرح لك كل من حولك ولكنك لا تبالى وتنتظر

مجىء شخص بعينه كى تفرح معه فتجد انه هو من لا يبالى بفرحك .




اصرخ

عندما يظلمك من حولك وينهبون حقك ويرون ان ذلك هو العدل .




اصرخ

كلما شعرت بضيق قد يفجر الصراخ طاقة سلبية كامنة بداخلك



اصرخ ....... كلما تشعر بالقهر والظلم .....عندما تشعر ان عملة الأحساس

أصبحت بخيسة الثمن فى ذلك الزمان.





أصرخ كى تستطيع الاستمرار



____________________________

بقلمى shemo

السبت، 16 يوليو، 2011

الناجح يرفع أيدوا

الحمدلله

النتيجة طلعت ونجحت وجيبت 71 يمكن المجموع مش كبير
بس الموضوع مختلف بالنسبة ليا لانى انجزت وعوضت كتير عن المجموع
السنة الى فاتت فكانت دى حصيلت السنتين
وبجد فعلا (ان الله لا يضيع اجر من احسن عملا)
المهم اننا منيأسش ونقوم ونكمل
السنة دى فعلا كانت مختلفة عن اى سنة كان الحساب فيها بالدرجات حتى المذاكرة
كانت عشان هدف تعويض الى فات والى بيتعب عشان يعمل حاجة ربنا بيقويه وبيحققله
حلمه.
النهارده اليوم كان مليان عصبية وملل ويأس
والحمدلله كل دا راح بعد النتيجة وخبر النتيجة قدر يمحى جزء من الملل الى كنا عيشينوا
ويجدد امل جوانا .


وبجد بشكر اوووى كل الناس الى كانوا وقفين جنبى السنادى وبيشجعونى
فى البيت وحبيب قلبى وصحابى
وكمان الناس الى كانت بتدعيلى من قلبها وكانت بتسئل عليا انهارده و عاوزة تطمن ع النتيجة



ومبرووووووووووك لكل الناس الى كانت فى ثانوية عامة زينا
وربنا كرمهم ونجحوا.
ومبروووووووووووووك لينا كلنا.

______________________
shemo
يوم سوف يحفر فى ذاكرة الذكريات
من اجمل واصعب ايام حياتى


الاثنين، 11 يوليو، 2011

فاقت حد الجنون

عودة بعد طول غياب


من الكتابة فى المدونة


____


وبجد كل الناس الى هنا وحشونا اووووى


________________________













ارادت ان تكتب ولكن الافكار تتصارع فى رأسها كل فكرة تريد ان تخرج أولا ع الرغم من ان كلام منهم




او معظمهم ترتبط بنفس المشاعر



فأعتقدت ان مشاعرها هى ايضا تتصارع لذلك هى مشوشة التركيز لا تستطيع الكتابة .


كانت تريد ان توصف ما كانت عليه فهى فى حالة تعطش عاطفى .


الحق انها ع هذه الحالة دائما....ولكن الامر وقت أذا مختلف كثيرا .


كانت فى تلك الحالة لأنها سمعت صوته بعد طول أشتياق ولهفة فهى لم تتعود كثيرا ع البعد عنه


فهو لها الهواء الذى تتنفسه والماء الذى يروى عطشها والحبيب والاب والصديق والاخ والمؤنس


والعشيق .


وكل ما تتمناه اى فتاة فى تلك الحياة ....فقد كان غيابه دون ارادته وهى تتفهم ذلك...لكنها تشعر


بالوحدة والغربه بدونه ....رغم شده كرهيتها للأنتظار ومعرفة ارقام الايام الا انها أصبحت تقطع أورق النتيجة كل يوم


الواحدة تلو الاخرى كى تستعجل يوم مجيئه وعودته اليها.


ياااااااه


حقا كم تشتاق اليه وتشعر ببرودة كل شىء فى بعده


فكم تحتاج حياتها لدفء كلماته وأحساسه.


فقد أيقنت فى تلك الايام انها لم تحبه فقط بل تعشقه وتعبوده.


ولكثرة تفكيرها اوت الى سريرها وأحتضنت دوميتها


(اولى هدايه لها)


واخذت تقبل يدها حيث أعتاد ان يقبلها هو ثم استغرقت فى النوم وسرعان ما أستيقظت


من حلم لم تستطيع ان تتذكر تفاصيله


ولكن شفتاها كانت تهمهم بالدعاء اليه لم يكن الامر غريبا بالنسبة لها.


فهى اعتادت ع ذلك منذ سفره ....كل يوم تستيقظ من نومها وهى تدعوا له ...قد يكون ذلك يحدث


لانها ايضا تنام ع الدعاء له ... فأصبح شىء لأرادى بالنسبة لها .


حتى أثناء سجودها فى الصلاة كل دعائها يكون له لدرجة انها اصبحت تنسى الدعاء لنفسها


وكيف.....؟؟؟؟ تدعو تنسى نفسها وهو فى الحقيقة نفسها وكل ما لها فى الحياة


وكل ما تعيشه وتتمناه فى تلك الحياة علمها كيف تحلم بما لم يخطر ع بال احلامها من قبل


فهو وحده كل احلامها ....فقد جعلها تفوق بحبها له حد الجنون


هو من يقول ذلك لها دائما (بحبببك يا مجنونة )


وعندما أستيقظت وجدت بداخلها رغبة شديدة فى الكتابة فأخذت تكتب


سطور تحوى ما تشعر به ...قد لا تكون ع قدر كبير من الكفاءة الادبية


ولكن يكفى انها تحوى مشاعرها به وأحساسها بالاشتياق اليه...


وهى الان تريد ان تعود ثانيتا للنوم وتتمنى ان تحلم به


قد يطفأ الحلم لهيب شوقها اليه مؤقتا ......

___________________


بقلمى


انا shemo


حقوق النشر محفوظه لمدونه™ shababik